تداريب

المتدربة كامي إويرس "Camille Ewers"
المتدربة كامي إويرس "Camille Ewers"

 

 

 

 

كامي إويرسCamille Ewers) ) هي طالبة ألمانية استفادت من تدريب بمركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلام لمدة شهرين. تدرس اللغة العربية والدراسات الإسلامية في جامعة منستر(Münster)  بألمانيا. كما حصلت على الإجازة سنة 2014 بعد تقديمها بحثا عن مدونة الأسرة المغربية. زارت المغرب عدة مرات في إطار العمل التطوعي مع جمعية ثقافات. انخرطت كامي منذ سنة في العمل مع حركة مساواة (Musawah) لاهتمامها بقضايا النساء والأسرة في الإسلام والقانون في المجتمعات الإسلامية. اختارت التدريب في مركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلام نظرا لأهمية القضايا النسائية بالنسبة إليها وكونها من القضايا المطروحة في الوقت الراهن.   

 

 

نشر بتاريخ: 01 / 10 / 2014



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

المتدربة JASNA JUSIć: التعليم والثقافة يشكلان مفتاح تطور أوضاع المرأة المسلمة في المغرب والعالم

المتدربة  JASNA JUSIć: التعليم والثقافة يشكلان مفتاح تطور أوضاع المرأة المسلمة في المغرب والعالم

بعد فترة تدريبية امتدت لشهرين بمركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلام، خلصت المتدربة  JASNA JUSIćالقادمة من دولة مونتينيغرو الواقعة ضمن دول البلقان بأروبا والمتخصصة في مجال حقوق الملكية الفكرية، إلى أن المجتمع المغربي قد قطع أشواطا كبيرة في مجال التشريع لصالح المرأة المغربية لكن هذا التطور ينبغي أن يصاحبه تطور على مستوى تقليص نسبة الأمية خاصة لدى النساء وكذلك تطور على مستوى مصالحة الثقافة الشعبية للمجتمع مع تعاليم الدين الحنيف

المتدربين Ryan و Lauren : تعلمنا الكثير حول المغرب وحقوق المرأة في الإسلام

المتدربين Ryan  و Lauren :  تعلمنا الكثير حول المغرب وحقوق المرأة في الإسلام

غداة انتهاء فترة التدريب المخصصة لكل من الطالبين الأمريكيين Ryan  و Lauren  عبرا بكثير من التأثر عن امتنانهما للتجربة التي عاشاها في المغرب وبالتحديد في مركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلام، حيث أمضيا 6 أسابيع من التعلم حول حقوق المرأة في الإسلام والتفاسير الفقهية التي أنتجها العلماء عبر التاريخ، وكذا دور الحركة النسائية المعاصرة في الدفع بحقوق المرأة من مرجعيات مختلفة طبعت مسار التجربة المغربية بهذا الخصوص.

المتدربة ميلاني: القانون المغربي والأمريكي مختلفين والإسلام كرم المرأة أكثر إذا تم الالتزام به

المتدربة ميلاني: القانون المغربي والأمريكي مختلفين والإسلام كرم المرأة أكثر إذا تم الالتزام به

انتهت فترة تدريب الطالبة الأمريكية ميلاني ويكاند من جامعة سياتل بعد أن أمضت 6 أسابيع في التدريب بمركز الدراسات النسائية في الإسلام. الطالبة ميلاني متخصصة في مجال المحاماة والاستشارة في حل النزاعات القانونية بأمريكا، وقد جاءت للمغرب في إطار برنامج التبادل الثقافي بمركز CCCL  بالرباط واختارت التعرف على مركز الدراسات النسائية في الإسلام انطلاقا من اهتمامها بحقوق المرأة من وجهة نظر الثقافة الإسلامية.