ورشات

منبر مؤمنون بلا حدود يختتم أشغال الورشة: "الإصلاح الديني والتغيير الثقافي نحو رؤية إنسانية"
منبر مؤمنون بلا حدود يختتم أشغال الورشة:
"الإصلاح الديني والتغيير الثقافي نحو رؤية إنسانية"

نادية الشرقاوي


"إيمانا بالخير والقيم الحقة،
وإيمانا بالإنسان وللإنسان،
وتأمينا لحقه في أن يكون له حقوق،
وأمانا بوجود يتعالى على الفوارق والحدود"


بهذا الشعار أطلق منبر مؤمنون بلا حدود أول ورشة عمل بعنوان:" الإصلاح الديني والتغيير الثقافي نحو رؤية إنسانية" بمدينة المحمدية بالمغرب أيام: 18-19-20.
وقد تقسمت أعمال هذه الورشة إلى أربعة محاور:
المحور الأول: المرجعية الإسلامية وعلاقتها بالدولة المدنية والديموقراطية، وحقوق الإنسان، ورهانات الإسلام السياسي.
المحور الثاني: رهانات الإصلاح الديني من الانغلاق والخصوصية نحو نزعة إنسانية منفتحة على التنوع والاختلاف.
المحور الثالث: الإصلاح الديني في المغرب (الواقع والاشكالات والمتطلبات)
المحور الرابع: مصادر المعرفة الدينية ( مناهج وأدوات النقد والتجديد والمشاريع الفكرية)
وعرفت هذه الورشة مشاركة خمسة أقلام نسائية: دة. رجاء ناجي مكاوي، ذة. ميادة كيالي، دة. نادية الشرقاوي، ذة. نورة العروسي، وذة. سعاد رجاد.
كما كان موضوع المرأة حاضرا في مداخلة ذة. ميادة كيالي، حيث تطرقت من خلال:" حرية المرأة بين الخصوصية الثقافية والآفاق الإنسانية" إلى تقديم نماذج واقعية من معاناة المرأة المسلمة، ومساهمة المرأة نفسها في تكريس هذا الوضع، كما عدَّت مسألة إصلاح المجتمع سياسيا واجتماعيا رهينة بمبادرة إصلاحية من جانب المرأة نفسها.
وكذا في مداخلة دة. نادية الشرقاوي، حيث تطرقت من خلال: "دور المؤسسات الرسمية في المغرب في تصحيح الصورة النمطية للمرأة" إلى عرض التجربة المغربية في إصلاح الشأن الديني عموما، وإصلاح وضع المرأة على وجه الخصوص.
وفي التوصيات الختامية تم اقتراح العمل على موضوع النوع والجنس بين الخصوصية والكونية مع ضرورة استحضار النزعة الإنسانية، من خلال الموضوعين التاليين:
نقد النزعات الذكورية في التفسير والفقه
القراءات التعددية لقضايا تحرير المرأة
وفي الأخير اختتمت أعمال هذه الورشة بكلمة منسق الورشة ذ. محمد العاني وكلمة المنبر ذ. يونس قنديل وذة. ميادة كيالي.

نشر بتاريخ 21/05/2012



 
2013-11-08 18:01narjis batna

منتدى رائع لكن ارجوا منكم مراعاة حدود الدين الاسلامي

: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

مشاركة الباحث إلياس بوزغاية في الدورة التكوينية حول "المرأة والسياسة" بأبو ظبي

مشاركة الباحث إلياس بوزغاية في الدورة التكوينية حول "المرأة والسياسة" بأبو ظبي

شارك الباحث بمركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلام، إلياس بوزغاية، في الدورة التكوينية الدولية حول موضوع "المرأة والسياسة: تجارب دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" بأبو ظبي أيام 9 – 13 يونيو 2019. الدورة التكوينية المنظمة من طرف الجمعية الأمريكية للعلوم السياسية (APSA) بشراكة مع جامعة نيويورك بأبو ظبي استهدفت دعم وتوجيه عدد من الباحثين في المنطقة في مشاريعهم البحثية وتقوية التشبيك الأكاديمي بينهم وبين باحثين من الخارج.

مشاركة الباحث إلياس بوزغاية في الورشة الاستشارية حول زواج الأطفال في إفريقيا بنيروبي

مشاركة الباحث إلياس بوزغاية في الورشة الاستشارية حول زواج الأطفال في إفريقيا بنيروبي

في إطار سعيها لمحاربة ظاهرة زواج الأطفال في إفريقيا، وبتعاون مع مؤسسات شقيقة (صندوق الأمم المتحدة للسكان واليونيسيف)، نظمت هيئة الأمم المتحدة للمرأة ورشة استشارية إقليمية على الصعيد الإفريقي بنيروبي -كينيا يوم 13 غشت 2018. جمعت هذه الورشة ثلة من القادة التقليديين والقادة الدينيين لتدارس مشكلة زواج الأطفال في إفريقيا من الدول التالية: مصر، إثيوبيا، مالاوي، مالي، المغرب، موزمبيق، النيجر، نيجيريا، تنزانيا، جمهورية الكونغو الديمقراطية. وفي هذا السياق...

مشاركة الباحث إلياس بوزغاية في الحوار الإقليمي (شمال إفريقيا) حول زواج الأطفال وختان الإناث بالقاهرة

مشاركة الباحث إلياس بوزغاية في الحوار الإقليمي (شمال إفريقيا) حول زواج الأطفال وختان الإناث بالقاهرة

في إطار جهود هيئة الأمم المتحدة للمرأة من أجل محاربة الممارسات الضارة بالأطفال والنساء في القارة الإفريقية، وتبعا للورشة الاستشارية المنعقدة في نيروبي شهر أغسطس الماضي، شارك الباحث إلياس بوزغاية، الباحث بمركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلام مثلا للرابطة المحمدية للعلماء، في الحوار الإقليمي لدول شمال إفريقيا حول زواج الأطفال وختان الإناث بالقاهرة أيام 12 – 13 نونبر 2018...